عربي ودولي

مصر تسعى لـ"تغيير قواعد اللعبة" لمصادر اللقاحات
765 قراءه

2021-09-23 01:46:22
47

ووصلت مطار القاهرة الدولي شحنة تضم أكثر من مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا على أن يتم توزيعها على مراكز اللقاحات المنتشرة بمصر، بحسب بيان لوزارة الصحة المصريّة.

وجاء في البيان أنَّ "الشحنة ستخضع للتحاليل في معامل هيئة الدواء المصرية، وأنّ "استرازينكا أثبت فعالية في الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، وهو عبارة عن جرعتين يفصل بينهما 28 يومًا، فضلاً عن حصوله على موافقة الاستخدام الطارئ من منظمة الصحة العالمية وهيئة الدواء المصرية".

تغيُّر قواعد اللعبة

"ستغيّر قواعد اللعبة" هكذا وصف المتحدث الرسمي لوزارة الصحّة، الدكتور خالد مجاهد، عقارًا جديدًا تسعى السلطات المصريّة لتوفيره والذي يعمل على تقليل الحِمل الفيروسي للمرض.

وتدوالت وسائل الإعلام المصريّة تصريحات مجاهد التي أكّد فيها أنَّ عقار "مولنوبيرفيرا" يأتي على رأس هذه الأدوية، وهو عقار قيد البحث والتطوير.

العقار الذي تسعى الدولة المصرية لتوفيره يعتبر في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية وهو علاج تجريبي مضاد للفيروسات، ويؤخذ عن طريق الفم ومباشر للمفعول وأثبت فعالية عالية للحد من فيروس كورونا، والحمض النووي الريبي الفيروسي وله مظهر ملائم للسلامة والتحمل.

وتعتمد الحكومة المصرية على أدوية "مونوكلونال"، استنادًا إلى احتوائها على أجسام مضادة تمنع ارتباط الفيروس بالجسم وتعزز الاستجابة المناعية، وتسهم في خفض عدد الحالات الحرجة والوفيات.

تقليل المضاعفات

وهو الأمر الذي أكّده الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بمعهد المصل واللقاح المصري، بأنَّ انضمام عقار "مولنوبيرفيرا" للبروتوكول المتبع في حالات الإصابة بفيروس كورونا يعتبر خطوة جيّدة.

وأشار في تصريحات خاصة لموقع "سكاي نيوز عربيّة" إلى أنّ استخدام الأجسام المُضادة المُخلّقة للفيروسات سيحدث طفرة كبيرة جدًا في علاج فيروس كورونا.

وتابع: "بصفةٍ خاصةٍ استخدام أدوية مضادات الفيروسات مُبكّرًا جدًا سيحمي كثير من الأشخاص من الدخول في مضاعفات خطيرة".

وأوضح أنّ استخدام مضادات الفيروسات ضد فيروس كورونا، والعلاج المناعي أو الأجسام المضادة المُخلّقة، سيسهم بنسبة كبيرة جدًا للتقليل من نسب المضاعفات ونسب الوفيات في مصر.

التعليقاتت
أضف تعليق
مصادر 24 قارئ إخباري مستقل حيث والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأي الموقع ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها  
جميع الحقوق محفوظة لدى مصادر 24