اخبار محلية

عاجل.. تأجيل مشاورات السلام اليمنية بعد فشل مجلس الأمن من إصدار بيان بشأن اليمن
2018-11-08 20:20:17
69

 

قالت وكالة "رويترز"، اليوم الخميس، إن متحدث باسم الأمم المتحدة أفاد أن المبعوث الدولي إلى اليمن مارتن جريفيث لم يعد يسعى لعقد محادثات سلام بين الأطراف المتحاربة بحلول نهاية الشهر الجاري، وإنه سيسعى إلى عقد المحادثات قبل نهاية العام.

ووفقا للوكالة، يحاول جريفيث، الذي سيطلع مجلس الأمن الدولي على أحدث تطورات الموقف يوم 16 نوفمبر تشرين الثاني، إنقاذ محادثات السلام التي انهارت في سبتمبر أيلول.

وجاء هذا التأجيل بعد ساعات من فشل مجلس الأمن من التوافق على إصدار بيان بشأن اليمن.. حيث كان المجلس قد عقد أمس الأربعاء جلسة لمناقشة الأوضاع في اليمن، وتقدمت كل من الصين وبريطانيا بمسودة قرار يطالب بإيقاف الحرب في اليمن، لكن مجلس الأمن فشل في إصدار بيان يدعو لإنهاء الحرب في اليمن، بعد أن رفضت ثلاث دول مسودة القرار.

وطالبت هولندا والسويد والبيرو مجلس الأمن عوضاً عن هذا القرار بتبني قرار متكامل يجلب طرفي النزاع إلى طاولة المفاوضات. مشيرة إلى أنه لا يتطرق إلى المسائل التي تثير قلقها وتتعلق بالأزمة الإنسانية التي يعيشها اليمن.

وأعلنت الدول الثلاث في رسالة إلكترونية إلى المجلس اطلعت عليها وكالة فرانس برس "نشعر بأن الوضع الحالي يقتضي أكثر من أي أمر آخر (تبني) قرار يمنح كلا من الموفد الخاص و (مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة) أوتشا الدعم اللازم لاتخاذ خطوة نحو إنهاء النزاع في اليمن ومعاناة الشعب اليمني".

وحذر مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة من أن اليمن على شفير أسوأ مجاعة يشهدها العالم منذ عقود.

وأطلقت القوات الموالية للحكومة اليمنية، مدعومة بمقاتلات ومروحيات هجومية تابعة للتحالف الذي تقوده السعودية، هجوما لانتزاع مدينة الحديدة من قبضة الحوثيين.

وقال المسؤول الدولي في بيان الأسبوع الماضي إنه يأمل في جمع أطراف الصراع على مائدة المفاوضات خلال شهر. لكن المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق قال إن الهدف الآن هو إجراء مشاورات سياسية قبل نهاية العام. ويشهد اليمن حربا بالوكالة بين إيران والسعودية.

 

التعليقات
أضف تعليق
مصادر 24 قارئ إخباري مستقل حيث والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأي الموقع ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها  
جميع الحقوق محفوظة لدى مصادر 24