عربي ودولي

صحفية ألمانية تذكر سبعة عوائق أمام "السيل الشمالي- 2"
43 قراءه

2021-08-18 11:43:58

قالت صحفية إيفا فيشر، من صحيفة الأعمال اليومية الألمانية Handelsblatt، إنه توجد سبعة عوائق رئيسية على طريق خط نقل الغاز "السيل الشمالي- 2".

وذكرت الصحفية، أن أول هذه الصعوبات، هي توجيهات الاتحاد الأوروبي بشأن الغاز، وبالذات المحلق القائل، إنه لا يجوز لمالك أي خط أنابيب غاز، أن يقوم في ذات الوقت بتشغيله، وهو أمر يمس شركة "غازبروم" مباشرة.

العقبة الثانية، هي المقاومة الفعالة لبناء الخط، من جانب بولندا ودول البلطيق وسلوفاكيا وغيرها. وتزعم هذه الدولة، بأن الاتحاد الأوروبي سيعتمد على روسيا في مجال الطاقة، مما سيعرض أمن الاتحاد للخطر. وبالإضافة لذلك يهدد المشروع اقتصاد أوكرانيا، لأن ميزانيتها تعتمد على عائدات ترانزيت الغاز الروسي. أما العقبة الثالثة، فهي تتلخص في موقف البرلمان الأوروبي السلبي من المشروع.

إقرأ المزيد رئيس شركة طاقة أوروبية: إطلاق رئيس شركة طاقة أوروبية: إطلاق رئيس شركة طاقة أوروبية: إطلاق "السيل الشمالي-2" سيساهم في استقرار أسعار الغاز في أوروبا

والعقبة الرابعة، هي موقف حزب "الخضر" الألماني. في حال دخول هذا الحزب إلى الحكومة الائتلافية، بعد انتخابات البوندستاغ في سبتمبر، فلن تدافع الحكومة عن الخط كما كانت تفعل في عهد أنغيلا ميركل.

عقبة أخرى أمام استكمال المشروع، قد تتمثل في عاموس هوشستين المستشار الجديد لوزير الخارجية الأمريكي لأمن الطاقة. وتتمثل مهمته في تقليل المخاطر الجيوسياسية التي قد تنجم عن تشغيل الخط، وبالذات إمكانية "زعزعة استقرار أوكرانيا" واستخدام إمدادات الغاز من قبل روسيا كأداة. هذا المستشار، معارض شديد لخط الغاز، وموقفه سلبي للغاية تجاه روسيا.

وهناك أيضا، دعاوى قضائية ضط الخط من جانب جمعيات حماية البيئة والطبيعة الألمانية

وقالت فيشر إن العقبة الأخيرة، هي السياسة البيئية للاتحاد الأوروبي.

وأضافت: "سيستغرق بناء الخط  50 عاما قبل أن يؤتي ثماره اقتصاديا. ولكن الاتحاد الأوروبي يرغب في تحقيق الحياد المناخي خلال أقل من 30 عاما، أي عدم استخدام الوقود الأحفوري، بما في ذلك الغاز الطبيعي".

المصدر: سبوتنيك  

 

تابعوا RT علىRTRT

التعليقاتت
أضف تعليق
مصادر 24 قارئ إخباري مستقل حيث والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأي الموقع ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها  
جميع الحقوق محفوظة لدى مصادر 24