• اخبار محلية

    تطور نوعي.. الرئيس العليمي يوجه بتقليص عدد السفارات والملحقيات والوظائف غير المجدية وتصحيح البعثات الدبلوماسية اخبار_اليمن


    804 قراءه

    2024-02-12 19:10:06

    شدد الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي، رئيس مجلس القيادة الرئاسي، على المضي في سياسة تصحيح اوضاع البعثات الدبلوماسية، وتقليص عدد السفارات والملحقيات، والوظائف غير ذات الجدوى، واعادة النظر بسياسة الابتعاث الخارجي واقتصارها على التخصصات الدراسية النادرة، والتوجه نحو المنح الجامعية الداخلية للطلاب المتفوقين.

    وأكد الرئيس العليمي، الحاجة الى بناء خطاب اعلامي مؤثر وفقا لخطط وسياسات وموجهات تشترك في تنفيذها كافة المكونات المنضوية ضمن تحالف الشرعية، والقوى والمنابر المناهضة لمشروع الامامة المدعوم من النظام الايراني.

    وجاء ذلك خلال ترؤسه اليوم بالقصر الرئاسي في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، اجتماعا لمجلس الوزراء، أصدر خلال ذلك جملة من الموجهات الاضافية التي تضع عدن في دائرة اهتمام الحكومة وترسيخ مكانتها كعاصمة مؤقتة، ومنارة عريقة للتنوير.

    وشدد الرئيس على العمل من المقار الرسمية، وعدم سفر المسؤول الأول في المؤسسة الا في حالات الضرورة القصوى، وتجنب أي تضارب للمصالح، واعتماد الريال اليمني في جميع التعاملات الداخلية.

    كما شدد على الاهتمام بالتوعية والإرشاد لمواجهة الإرهاب والتطرف، وتعزيز الجبهة الداخلية، والتأهيل والتدريب وبناء القدرات، ومنح الافضلية للكوادر الصامدة في العمل من الداخل.

    وفي الاجتماع رحب رئيس مجلس الوزراء الدكتور احمد عوض بن مبارك بفخامة الرئيس، مؤكدا التزام حكومته بما جاء في الموجهات الرئاسية كمصفوفة تنفيذية لعملها خلال المرحلة المقبلة.

    ونوه رئيس الوزراء بدور زملائه اعضاء الحكومة في الوفاء بالالتزامات الحتمية تجاه المواطنين، والتركيز على الارتقاء بمكانة عدن كعاصمة مؤقتة، وكل مدن البلاد.

    كما أكد حرص الحكومة على اعطاء الاولوية لقطاع الكهرباء باعتباره قضية امن قومي، والتخفيف من المعاناة الانسانية التي خلفتها هجمات المليشيات الحوثية الارهابية على المنشآت النفطية، والامن البحري.

    وتعهد بن مبارك بالعمل على احداث التغيير المنشود في القطاعات الحيوية، بما في ذلك وضع استراتيجية للتواصل والخطاب الاعلامي الموحد القائم على الشفافية والوضوح. وفقا لوكالة الأنباء الرسمية سبأ.



    مصادر 24 قارئ إخباري مستقل حيث والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأي الموقع ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها  
    جميع الحقوق محفوظة لدى مصادر 24