• اخبار محلية

    العرادة يتحدى الحوثيين بفتح جميع الطرقات ويقول: المرتبات لم تُدفع وتعز ما زالت محاصرة فكيف تكون الهدنة؟


    976 قراءه

    2024-06-11 22:50:05
    33

    قال عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ مارب اللواء سلطان العرادة، إن الهدنة الهشة منذ إبريل من العام الماضي، لا معنى لها، إذ أن مليشيات الحوثي لم تلتزم بصرف المرتبات ولم ترفع الحصار عن تعز، فضلا عن خروقاتها العسكرية المستمرة وعدم التزامها بأي من بنود الهدنة.

    وكشف العرادة في مقابلة تلفزيونية يوم الأحد، أن خروقات ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران للهدنة منذ سريانها في أبريل الماضي، أوقعت أكثر من 250 قتيلاً وما يزيد عن 900 جريح.

    وقال: ما معنى الهدنة ولا زالت محافظة تعز محاصرة والمرتبات لم تدفع، وكل الشروط أو البنود التي تحتوي عليها الهدنة لم تنفذ الى الآن. ناهيك عن ذلك الحصار أو الهجوم على منطقة خبزة في رداع بمحافظة البيضاء، على قرية آهلة بالسكان وتم الهجوم عليها وتفجير بيوتها وقتل أطفالها ونسائها على مرأي ومسمع من العالم.

    وتحدى العرادة ميليشيا الحوثي فتح طرقات مارب صنعاء ومارب البيضاء وطرقات تعز، مؤكداً استعداد الجانب الحكومي لذلك، مشيراً إلى أن الميليشيا لا تعيش الا في ظل الحرب، وهذا ما يدفعها للتصريح علناً بأنها لا تريد استمرار الهدنة.

    وأكد أن خروقات الميليشيا للهدنة بدأت منذ لحظاتها الأولى، عبر الطيران المسير والمفرقعات وزراعة الألغام وحفر الخنادق والتحشيد للأفراد والآليات إلى مختلف جبهات القتال. مشيراً إلى أن مجلس الرئاسة حرص على الهدنة "استجابة لرغبة شعبنا وعسى أن نحقق شيئا من خلالها".

    كما أكد العرادة في مقابلته مع تلفزيون بي بي سي، حرص المجلس الرئاسي والشعب اليمني على السلام العادل، السلام الذي يعيد لليمن مكانته، وليس سلاماً يترك الميليشيا على راحتها تحت ظل السلاح، حد وصفه، مؤكداً أن المجلس سيوافق على تمديد الهدنة ولكن وفق شروط، منها الوفاء ببنود الهدنة السابقة.



    مشاهدة العرادة يتحدى الحوثيين بفتح جميع الطرقات ويقول: المرتبات لم تُدفع وتعز ما زالت محاصرة فكيف تكون الهدنة؟

    يذكر بـأن الموضوع التابع لـ العرادة يتحدى الحوثيين بفتح جميع الطرقات ويقول: المرتبات لم تُدفع وتعز ما زالت محاصرة فكيف تكون الهدنة؟ قد تم نشرة ومتواجد على المشهد اليمني وقد قام فريق التحرير في مصادر 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.


    مصادر 24 قارئ إخباري مستقل حيث والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأي الموقع ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها  
    جميع الحقوق محفوظة لدى مصادر 24